مركزا أفق والمرصد يعقدان لقاءات لتعزيز حرية الرأي والتعبير والتجمع السلمي

نظم مركز أفق الحرية للبحوث والدراسات بالشراكة مع مرصد العالم العربي للديمقراطية والانتخابات ومن خلال مذكرة تفاهم مع وحدة حقوق الإنسان في وزارة الداخلية لقاءين تدريبيين توعويين حول حرية التعبير والتجمع السلمي في محافظتي جنين وطولكرم،  وتأتي هذه اللقاءات ضمن مشروع المشاركة المدنية والتمكين الممول من معهد العلاقات الثقافية الخارجية _ وزارة الخارجية الالمانية

وعقد اللقاء الأول يوم الاثنين الموافق 21/3/2022  في قاعة جمعية بيت المسنين الخيرية  في محافظة جنين بحضور ومشاركة محافظ محافظة جنين اللواء أكرم الرجوب وممثلين عن جميع  الاجهزة الامنية ومشاركين ات من مؤسسات المجتمع المحلي في المحافظة ، ومجموعة من الصحفيين وممثلين النقابات.

فيما عقد اللقاء الثاني يوم الثلاثاء الموافق 22/3/2022  في قاعة مركز العودة في محافظة طولكرم بحضور أسماء عودة المستشارة القانونية ممثلا عن محافظ محافظة طولكرم، واسماعيل طه وخالد خله ممثلا عن وحدة حماية الانسان في وزارة الداخلية وممثلين عن جميع الاجهزة الامنية و سمير أبو شمس ممثلا عن الهيئة المستقلة لحقوق الانسان ومشاركين ات من مؤسسات المجتمع المحلي في المحافظة ، ومجموعة من الصحفيين ومجموعة من المحامين المزاولين.

ويسعى المشروع خلال مدته البالغة 10 اشهر ما بين مارس – نوفمبر 2022 للمساهمة في تعزيز مشاركة النشطاء السياسيين ومؤسسات المجتمع المدني بما في ذلك الشباب والشابات في الحياة السياسية الفلسطينية والمساهمة في منع النزاعات والمواجهات أثناء ممارسة الحق في التجمع السلمي وحرية التعبير وذلك بالتنسيق مع المؤسسات الرسمية للسلطة الوطنية الفلسطينية واجهزة انفاذ القانون.

ويهدف هذا المشروع إلى المساهمة في سد هذه الفجوة وإشراك النشطاء السياسيين والفاعلين في المجتمع المدني بشكل استراتيجي من خلال الحوار الفعال مع مسؤولي السلطة الفلسطينية على المستويين المركزي والميداني. وقد تم تصميم جميع الأنشطة والفعاليات للمساهمة في تحقيق هذه النتيجة والتي تتمثل في المساهمة في منع المواجهات والأعمال العدائية مع إتاحة مساحة للتجمع السلمي العام وحرية التعبير في الاطار القانوني الناظم لهذه الحقوق الدستورية.

وكان من ابرز التوصيات للقاء:

• العمل بجهد مشترك وتكاثف لكافة الجهات ذات العلاقة

• ان يتم استحداث خطة وطنية لتطوير ثقافة المجتمع الفلسطيني بجهود مشتركة

•  ان يتم عقد لقاءات مباشرة بين المواطنين والاجهزة الامنية لسماع لهم واعطاء الإيضاحات التي من شئنها تحسين الانطباعات عن الاجهزة

• ان يتم عقد العديد من اللقاءات التوعوية حول الموضوع مع اكبر شريحة ممكنه من الشباب والشابات وذلك من خلال الجامعات والمدراس وبمشاركة الاجهزة الامنية

• ان يتم مشاركة كافة شرائح المجتمع بلقاءات مفتوحة شأنها كسر الحاجز والتقليل من الفجوة بين المواطن ورجل الامن